الرئيسية / أخبار / سولاف درويش أمام مؤتمر العمل العربي:نشكر الرئيس السيسي على رعايته للمؤتمر ..وبرنامج “لجنة شؤون المرأة العربية” ضمن أولويات “منظمة العمل “.
IMG-20220919-WA0271

سولاف درويش أمام مؤتمر العمل العربي:نشكر الرئيس السيسي على رعايته للمؤتمر ..وبرنامج “لجنة شؤون المرأة العربية” ضمن أولويات “منظمة العمل “.

.*11 توصية بشأن دور اكبر للمرأة وادماجها في سوق العمل والعملية الإنتاجية

أكدت سولاف درويش الأمين العام للجنة شؤون المرأة بمنظمة العمل العربي،وكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب المصري  ، على أن جدول أعمال مؤتمر العمل العربي المنعقد حاليا في القاهرة بمشاركة ممثلين عن أطراف العمل الثلاثة العرب من 21 دولة ،تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي،بحضور متميز “للجنة” يؤكد على أن المنظمة حريصة على تمثيل المرأة وتواجدها ضمن المحافل العربية والإقليمية ،وتوحهت بالشكر والتقدير إلى فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي على رعايته لهذه الدورة رقم 48 لمؤتمر العمل العربي ،كما وجهت الشكر إلى السيد فايز المطيري مدير عام المنظمة على دعمه الدائم والمستمر للجنة شؤون عمل المرأة العربية والذي تجسد مؤخرا ، في عقد المنتدى العربي الثاني للمرأة العاملة في مدينة صلالة بسلطنة عمان ،واطلاق الإستراتيجية العربية للنهوض بعمل المرأة العربية 2030 والتي أعدت من قبل لجنة شؤون عمل المرأة العربية التابعة للمنظمة وإحالتها إلى القمة العربية القادمة لاعتمادها بما يضمن وضع قضايا عمل المرأة على سلم أولويات الحكومات العربية ..

وأشارت درويش أيضا بحسن اختيار المدير العام للمنظمة لتقرير هذا العام حول موضوع الاقتصاد الرقمي وقضايا التشغيل ،متوقعة أن يكون له تأثيرات إيجابية في تغيير بنية “قوة العمل “..وتقدمت بمجموعة من التوصيات بشأن دور اكبر للمرأة لدى صناع القرار في الوطن العربي. هي :

1. تركيز مزيد من الاهتمام على الإدماج الرقمي، لتحقيق المساواة بين الجنسين من خلال بناء نظم مؤسسية تهدف إلى تقليص الفجوة الرقمية بين الجنسين.
2.صياغة إطار قانوني يكفل حقوق رائدات الاعمال وينظم العمل في إطار الاقتصادات الرقمية.
3.تعزيز وإستحداث بيئات تمكينيه لدعم الرقمنة من خلال إعادة تأهيل القوى العاملة العربية خاصة بالنسبة للإناث لمواجهة التحديات التي يفرضها عصر الذكاء الاصطناعي والثورة التكنولوجية.
4.تطوير منظومة الاحصائيات والمؤشرات المستجيبة للنوع الاجتماعي بهدف وضع وتقييم السياسات والبرامج اللازمة لتعزيز تواجد المرأة في الاقتصاد الرقمي.
5.تهيئة البنى التحتية وتطويرها لتوسيع خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصال واتاحتها للجميع دون تمييز.
6.ضرورة تبني استراتيجيات الشمول المالي التي تهدف إلى تحسين وصول المرأة إلى التمويل والخدمات المالية الرقمية المرتبط به.
7.العمل على تعزيز مساهمات القطاع الخاص في جذب وزيادة عدد النساء المشتغلات بالأعمال الرقمية، وتحفيز مؤسساته على توظيف نساء بنظام العمل عن بعد.
8.تعزيز الحوار الاجتماعي بين الشركاء الاجتماعيين في مختلف القضايا التي تهم المرأة العاملة ولا سيما تطوير البرامج المشتركة لتعزيز مهارات المرأة في تحليل البيانات وتطوير امكاناتها في ريادة الاعمال.
9.تهيئة المجتمع لتقبل فكرة مساهمة النساء كرائدات أعمال وتقديم الدعم المهني وتذليل العقبات.
10.توجيه الطلبة والطالبات نحو مبادئ المساواة بين الجنسين في العمل والإنتاج والابتكار وتصميم وإدارة المشروعات وذلك من خلال تبني نهج تعليمي مبكر بأهمية ريادة الاعمال للمرأة وللمجتمع ككل
11.دعم ريادة الاعمال وثقافة العمل الحر وتنمية المهارات الأساسية وتغيير الصورة النمطية التي لا ترى في المرأة رائدة اعمال ناجحة.

*11 توصية بشأن دور اكبر للمرأة وادماجها في سوق العمل والعملية الإنتاجية
أكدت سولاف درويش الأمين العام للجنة شؤون المرأة بمنظمة العمل العربي،وكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب ، على أن جدول أعمال مؤتمر العمل العربي المنعقد حاليا في القاهرة بمشاركة ممثلين عن أطراف العمل الثلاثة العرب من 21 دولة ،تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي،بحضور متميز “للجنة” يؤكد على أن المنظمة حريصة على تمثيل المرأة وتواجدها ضمن المحافل العربية والإقليمية ،وتوحهت بالشكر والتقدير إلى فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي على رعايته لهذه الدورة رقم 48 لمؤتمر العمل العربي ،كما وجهت الشكر إلى السيد فايز المطيري مدير عام المنظمة على دعمه الدائم والمستمر للجنة شؤون عمل المرأة العربية والذي تجسد مؤخرا ، في عقد المنتدى العربي الثاني للمرأة العاملة في مدينة صلالة بسلطنة عمان ،واطلاق الإستراتيجية العربية للنهوض بعمل المرأة العربية 2030 والتي أعدت من قبل لجنة شؤون عمل المرأة العربية التابعة للمنظمة وإحالتها إلى القمة العربية القادمة لاعتمادها بما يضمن وضع قضايا عمل المرأة على سلم أولويات الحكومات العربية ..

وأشارت درويش أيضا بحسن اختيار المدير العام للمنظمة لتقرير هذا العام حول موضوع الاقتصاد الرقمي وقضايا التشغيل ،متوقعة أن يكون له تأثيرات إيجابية في تغيير بنية “قوة العمل “..وتقدمت بمجموعة من التوصيات بشأن دور اكبر للمرأة لدى صناع القرار في الوطن العربي. هي :

1. تركيز مزيد من الاهتمام على الإدماج الرقمي، لتحقيق المساواة بين الجنسين من خلال بناء نظم مؤسسية تهدف إلى تقليص الفجوة الرقمية بين الجنسين.
2.صياغة إطار قانوني يكفل حقوق رائدات الاعمال وينظم العمل في إطار الاقتصادات الرقمية.
3.تعزيز وإستحداث بيئات تمكينيه لدعم الرقمنة من خلال إعادة تأهيل القوى العاملة العربية خاصة بالنسبة للإناث لمواجهة التحديات التي يفرضها عصر الذكاء الاصطناعي والثورة التكنولوجية.
4.تطوير منظومة الاحصائيات والمؤشرات المستجيبة للنوع الاجتماعي بهدف وضع وتقييم السياسات والبرامج اللازمة لتعزيز تواجد المرأة في الاقتصاد الرقمي.
5.تهيئة البنى التحتية وتطويرها لتوسيع خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصال واتاحتها للجميع دون تمييز.
6.ضرورة تبني استراتيجيات الشمول المالي التي تهدف إلى تحسين وصول المرأة إلى التمويل والخدمات المالية الرقمية المرتبط به.
7.العمل على تعزيز مساهمات القطاع الخاص في جذب وزيادة عدد النساء المشتغلات بالأعمال الرقمية، وتحفيز مؤسساته على توظيف نساء بنظام العمل عن بعد.
8.تعزيز الحوار الاجتماعي بين الشركاء الاجتماعيين في مختلف القضايا التي تهم المرأة العاملة ولا سيما تطوير البرامج المشتركة لتعزيز مهارات المرأة في تحليل البيانات وتطوير امكاناتها في ريادة الاعمال.
9.تهيئة المجتمع لتقبل فكرة مساهمة النساء كرائدات أعمال وتقديم الدعم المهني وتذليل العقبات.
10.توجيه الطلبة والطالبات نحو مبادئ المساواة بين الجنسين في العمل والإنتاج والابتكار وتصميم وإدارة المشروعات وذلك من خلال تبني نهج تعليمي مبكر بأهمية ريادة الاعمال للمرأة وللمجتمع ككل
11.دعم ريادة الاعمال وثقافة العمل الحر وتنمية المهارات الأساسية وتغيير الصورة النمطية التي لا ترى في المرأة رائدة اعمال ناجحة.

شاهد أيضاً

19_2022-638006728847411235-741

هبة عبدالعزيز: المرأة المصرية ساهمت بدور كبير ومؤثر في نصر أكتوبر.. وتكشف عن قصص بطولية للمجاهدات

أكدت هبة عبدالعزيز، مديرة وحدة المرأة وقضايا المجتمع بمركز الوحدة للدراسات، أن المرأة المصرية ساهمت …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com