الرئيسية / أخبار / بورتريه.. ستيفاني فرابار.. المرأة التي حكمت كأس السوبر الأوروبي: “أتبثنا تقنيا وبدنيًا أننا مثل الرجال ونحن جاهزات”
الفرنسية ستيفاني فرابار
الفرنسية ستيفاني فرابار

بورتريه.. ستيفاني فرابار.. المرأة التي حكمت كأس السوبر الأوروبي: “أتبثنا تقنيا وبدنيًا أننا مثل الرجال ونحن جاهزات”

أدارت الفرنسية ستيفاني فرابار، مباراة كأس السوبر الأوروبي، بين نادي ليفربول وتشيلسي، بعد قرار الاتحاد الأوروبي إسناد المهمة لها، لتكون أول حكمة تدير مباراة من هذا الحجم في مسابقة أوروبية للرجال.

ليست هذه المرة الأولى التي تدير فيها فرابار مباراة نهائية، ففي يوليوز الماضي كانت حكمة للمباراة النهائية لكأس العالم للسيدات بين الولايات المتحدة وهولندا، التي جرت أطوارها في مدينة ليون الفرنسية، كما أدارت مباراة نصف نهائي كأس أوروبا للسيدات عام 2017 بين هولندا المضيفة وإنجلترا، بالإضافة إلى نهائي كأس أوروبا عام 2012 للسيدات تحت 19 سنة في تركيا.

وتم اعتماد فرابار في قائمة الحكام الدوليين للفيفا سنة 2009، ومنذ عام 2011، قامت بإدارة مباريات في الدوري الفرنسي القسم الثالث لكرة القدم للرجال، وأدارت كذلك مبارتين بكأس العالم للسيدات عام 2015، ونهائي تحت 20 سنة صيف 2018، وفي عام 2014، أصبحت فرابار أول امرأة تحكم في الدوري الفرنسي الدرجة الثانية، المستوى الثاني من كرة القدم للرجال المحترفين في فرنسا، بينما أدارت 14 مباراة في الموسم الرياضي الماضي في البطولة الفرنسية من الدرجة الثانية، ومن المنتظر أن ترفع الحكمة الفرنسية للدرجة الأولى من الدوري الفرنسي، الموسم المقبل.

وازدادت الحكمة الفرنسية ستيفاني فرابار، بتاريخ 14 دجنبر 1983، بإقليم فال دواز الفرنسي، (شمال فرنسا)، وبدأت في لعب الكرة في سنة مبكرة مع فرق “أس هيربلي”، فيما انتقلت إلى التحكيم في سن 13 عاما، مما أتاح لها فرصا في شق مسارها المهني، بحيث بدأت في التحكيم لقسم الهواة في سن 19 سنة.

وفي تصريحات للموقع الرسمى للاتحاد الأوروبى لكرة القدم “يويفا”، عقب تعيينها لإدارة نهائي كأس السوبر الأوروبي، عبرت ستيفاني فرابار، على أن النساء فى عالم كرة القدم لا يختلفن عن الرجال فى أى شىء سواء فى التحكيم أو لعب المباريات.

وتعتقد فرابار، 35 عاما، أنه لافرق بين الرجال والنساء في مجال التحكيم، “أعتقد أننا مثل الحكام الرجال، علينا إظهار مدى جودتنا وجاهزيتنا من الناحيتين التقنية والتكتيكية، ولست خائفة من ذلك”.

وأضافت، ” هذه ليست أول مرة بالنسبة لي فى مباريات الرجال، أعرف حقا معنى ذلك، أعتقد لا يوجد اختلاف كبير بين مباريات الرجال ومباريات النساء، لأن كرة القدم هى نفسها، إنها نفس القوانين لذا سأقوم بنفس المهمة التى أفعلها، أتبثنا تقنيا وبدنيًا أننا مثل الرجال، نحن جاهزات ولسنا خائفات”.

شاهد أيضاً

تشارلوز

المرأة التي بكى الأمير تشارلز من أجلهـا قبل كاميليا وديانا

ترجمة: ع.خ عن «الديلي إكسبريس» كان زواج الأمير تشارلز من الأميرة ديانا أحد أكثر العلاقات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com