الرئيسية / أخبار / دراسة عالمية: الإقلاع عن الكحوليات يعزز الرفاهية العقلية للمرأة
كجو

دراسة عالمية: الإقلاع عن الكحوليات يعزز الرفاهية العقلية للمرأة

توصلت دراسة حديثة أجراها باحثون في جامعة هونج كونج الصينية، إلى أن إقلاع المرأة عن تناول المشروبات الكحولية يعزز من صحة جسدها بل ومن صحة ورفاهية عقلها أيضًا، بحسب موقع “ياهو”.

وأجريت الدراسة على نحو 10 آلاف شخص بالغ، بمتوسط ​​عمر49 عامًا، بلغت نسبة النساء بينهم 56%، جميعهم لا يشربون أو يشربون الكحول باعتدال، بما يعادل 14 مشروبًا أو أقل أسبوعيًا للرجال، و7 مشروبات أو أقل أسبوعيًا للنساء وتمت متابعتهم لمدة تصل إلى 4 سنوات بين عامي 2009 و 2013.

تم قياس الرفاهية الجسدية والعقلية للمشاركين باستخدام استبيان، وتراوحت النتائج ما بين 0 إلى 100 درجة، وأشارت ارتفاع الدرجات إلى صحة أفضل، وللتأكد من صحة النتائج قارن الباحثون هذه البيانات مع مسح أجراه المعهد الوطني لتعاطي الكحول والإدمان في الولايات المتحدة الأمريكية على نحو 31 ألف من البالغين الأمريكيين.

من ناحية أخرى، أظهرت النتائج التي نشرت في مجلة الجمعية الطبية الكندية، أن الرجال والنساء الذين كانوا ممتنعين عن تناول الكحول مدى الحياة كان لديهم أعلى مستوى من الصحة العقلية في بداية الدراسة، كما وجدوا أن الإقلاع عن التدخين مرتبط بتحسين الرفاهية العقلية بين المشاركين في الدراس من الصينيين والأمريكيين على حد سواء.

وعلى الرغم من أن استهلاك الكحول باعتدال قد يرتبط بالفعل بصحة جسدية سيئة وأمراض مثل القلب والأوعية الدموية والسرطانات، إلا أن الأدلة في الداراسة على كيفية تأثير القليل منه على رفاهية العقل هي أقل وضوحًا حتى الآن.

وعلق مؤلف الدراسة الدكتور مايكل ني، قائلًا أن المزيد من الأدلة في الدراسة تشير إلى توخي الحذر من اتخاذ شرب الخمر المعتدل كجزء من نظام غذائي صحي، مضيفًا أنه من المتوقع أن يستمر الاستهلاك العالمي للكحول في الزيادة ما لم يتم استخدام استراتيجيات فعالة، مؤكدًا أن الإقلاع عن الشرب مرتبط بتغير أفضل في الرفاهية العقلي.

شاهد أيضاً

رقصفغ

أقنعة المرأة في رواية «يطالبني بالرقصة كاملة»

كم هو صعب جدا على الرجل سبر أغوار الأنثى وما يجتلد في خاطرها، فإن قيل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com