الرئيسية / أخبار / عوض العمري بلغة الأرقام: رؤية السعودية 2030 حققت إنجازات هائلة في الاقتصاد والسياحة والإسكان وتمكين المرأة وغيرها من المجالات
نتنمنهخه0ن

عوض العمري بلغة الأرقام: رؤية السعودية 2030 حققت إنجازات هائلة في الاقتصاد والسياحة والإسكان وتمكين المرأة وغيرها من المجالات

استعرض البروفيسور عوض العمري، بلغة الأرقام، بعضًا من إنجازات رؤية المملكة 2030، التي نقلت البلاد في سنوات قليلة إلى مصافّ الدول المتقدمة في المجالات كافة.

وقال “العمري”: إن الرؤية وفي منتصف الطريق إلى عام 2030، حققت نجاحًا كبيرًا حتى الآن، بناءً على التقدم المذهل المُحرَز في تنويع الاقتصاد، وتمكين المرأة، وخفض البطالة، وتعزيز مكانة السعودية على الساحة العالمية، وتحقيق العديد من الأهداف المحددة خلال أقل من ثماني سنوات من إطلاق الرؤية المبارك.

وأضاف كاتب الرأي “العمري”: أن رؤية 2030 تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق أهدافها الطموحة بحلول الموعد النهائي في عام 2030 مع وجود إنجازات واضحة ومؤشرات إيجابية تدل على نجاح الاستراتيجية المتبعة.

الاقتصاد
وأشار في هذا الصدد إلى أن الناتج المحلي الإجمالي وصل إلى 2.959 تريليون ريال، مع نمو كبير في الناتج غير النفطي الذي وصل 1.889، تريليون ريال؛ مما يعكس تنوع الاقتصاد بعيدًا عن النفط.

القطاع الخاص
كما زادت مساهمة القطاع الخاص في الناتج المحلي الإجمالي إلى 45%، محققة الهدف السنوي ومواصلة التقدم نحو الهدف النهائي البالغ 65%.

وشهد القطاع الخاص ارتفاعًا ملموسًا في أعداد الموظفين، حتى وصل إلى أكثر من 11 مليونًا مع بداية عام 2024.

السياحة
وفي مجال السياحة، استقبلت المملكة 106 ملايين زائر في عام 2023، منها 27 مليون سائح دولي؛ مما يعزز مكانة السعودية كوجهة سياحية بارزة.

وهذا الرقم هو أعلى رقم في تاريخ السياحة في المملكة؛ حيث أصبحت مركزًا مهمًّا للسياحة.

ومن المتوقع وصول هذا الرقم إلى 150 مليون مع حلول 2030، وخصوصًا مع الاستثمارات الضخمة بالمشروعات السياحية مثل البحر الأحمر والقدية والدرعية ونيوم.

وبلغ عدد الحجاج والمعتمرين من الخارج 13.56 مليون، متجاوزًا الهدف المحدد 10 ملايين.

الإسكان
وتابع “العمري”: وصلت نسبة تملك السعوديين للمساكن إلى 63%، بعد أن كانت لا تتجاوز 45% في مراحل سابقة، والآن تقترب هذه النسبة من الهدف النهائي البالغ 70%، وقد كان ملف الإسكان قبل الرؤية المباركة هو الملف الأصعب والأكثر تعقيدًا.

تمكين المرأة
كما ارتفعت نسبة مشاركة المرأة في القوى العاملة إلى 37%؛ متجاوزة الهدف السنوي البالغ 30%، وقد ساهم هذا التمكين في تحول اجتماعي مهم وتعزيز الدور النسائي في بناء الوطن الغالي.

البطالة
وأوضح “العمري” أنه تم تقليل معدل البطالة إلى 7.7%، وهو أدنى مستوى له منذ عام 1999، متجاوزًا الهدف السنوي البالغ 8%.

وقد كان ملف البطالة هاجسًا وطنيًّا، منذ سنوات طويلة. وقد وصلت البطالة إلى 15% في مراحل ما قبل الرؤية. ويُعَد هذا النزول الكبير أحد أكبر إنجازات الرؤية ومؤشرًا كبيرًا على نجاح التحول الاقتصادي.

صندوق الاستثمارات العامة
واستطرد البروفيسور عوض العمري: وصلت أصول صندوق الاستثمارات العامة إلى 2.81 تريليون ريال، متجاوزة الهدف السنوي المحدد 2.7 تريليون ريال.

وقال: أصبح صندوق الاستثمارات العامة رمزًا وطنيًّا كبيرًا وأيقونة عالمية معروفة باستثمارات ضخمة في كل القطاعات.

التعليم والصحة
وتم إطلاق العديد من المبادرات لتحسين جودة التعليم وإعداد الطلاب لسوق العمل المستقبلية.

كما تحسنت تغطية الخدمات الصحية في المناطق الريفية إلى 96.4% مع تحسن معدل الأعمار بالمملكة؛ حيث تجاوز 78 عامًا.

التراث والثقافة
ولفت البروفيسور عوض العمري، إلى ارتفاع عدد المواقع السعودية المدرجة في قائمة التراث العالمي لليونسكو إلى سبعة مواقع، متجاوزة الهدف السنوي البالغ ستة مواقع، موضحًا أنه كان للدور المحوري لوزارة الثقافة أثر كبير في كثير من المجالات الأخرى.

شاهد أيضاً

عاهلل

البحرين..قرينة عاهل البلاد المعظم ترعى حفل تكريم الفائزات بجوائز “البحرين الكبرى لحفظ القرآن الكريم”

تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المعظم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com