الرئيسية / أخبار / هل انشغال المرأة برعاية أسرتها في رمضان يمنعها من الحصول على الأجر؟
طعام

هل انشغال المرأة برعاية أسرتها في رمضان يمنعها من الحصول على الأجر؟

في شهر رمضان تزداد الضغوط على المرأة، من تحضير الإفطار والعناية بنظافة المنزل، وإتمام المهام الأسرية، التي قد تشغلها عن قراءة القرآن، وغيرها من العبادات اليومية خلال الشهر الكريم.

هل الانشغال بمسؤولية البيت ينقص الأجر؟
من أعظم الأعمال التي حث عليها النبي، هي إطعام الصائمين فمن استطاع أن يفطر صائمًا كل يوم كان له ثوابًا عظيمًا، بحسب الداعية مصطفى حسني، عبر مقطع فيديو على حسابه الشخصي بموقع «فيسبوك»، مؤكدًا أن الأعمال المنزلية تتطلب وقتًا وجهدًا كبيرين، ولا لوم على المرأة إذا لم تستطع قراءة الورد اليومي من القرآن، فما تقوم به من إعداد الطعام والعناية بالمنزل وهي صائمة، تؤجر عليه ولا ينتقص من أجرها شيئًا، والأفضل من أن تهجر القرآن هو قراءة ما تيسر منه، فالمسألة لا تتوقف على الكم، وإنما المواظبة التي تتطلبها العبادات.

مساعدة الأم في الأعمال المنزلية
ينبغي ألا يقتصر تدبير المنزل على الأم، بل يجب أن يشترك فيه باقي أفراد الأسرة ويساعدونها على العناية بنظافة المنزل، غير معتمدين عليها كليًا، وهنا تأتي أهمية تغيير المفهوم المتعلق بدور ربة المنزل والاعتماد على النفس، فيجب على الأبناء الاشتراك معها في إعداد الطعام وتقسيم المهمات فيما بينهم، حسب ما تطرق إليه مصطفى حسني في حديثه.

شاهد أيضاً

نتنمنهخه0ن

عوض العمري بلغة الأرقام: رؤية السعودية 2030 حققت إنجازات هائلة في الاقتصاد والسياحة والإسكان وتمكين المرأة وغيرها من المجالات

استعرض البروفيسور عوض العمري، بلغة الأرقام، بعضًا من إنجازات رؤية المملكة 2030، التي نقلت البلاد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com