الرئيسية / أخبار / سلطنة عمان ..د. سناء العصفور شاركت في منتدى “المرأة العاملة” :ناقش مستقبل رائدات الأعمال في ظل الاقتصادات الرقمية..ودعا لوضـع قـاعدة علمية وتدريبية لتطوير المهارات..
IMG-20220829-WA0420

سلطنة عمان ..د. سناء العصفور شاركت في منتدى “المرأة العاملة” :ناقش مستقبل رائدات الأعمال في ظل الاقتصادات الرقمية..ودعا لوضـع قـاعدة علمية وتدريبية لتطوير المهارات..

شاركت د. سناء العصفور، رئيسة لجنة المرأة العاملة بالاتحاد العام لعمال الكويت ،والأمين العام المساعد للجنة شئون المرأة العربية في منظمة العمل العربية في المنتدى العربي الثاني للمرأة العاملة، الذي انعقد بصلالة بسلطنة عمان ،وناقش مستقبل ريادة الأعمال النسائية في ظل الاقتصاديات الرقمية، بهدف استشراف المستقبل والتمكين الاقتصادي الرقمي، والذي تنظمه وزارة العمل بالتعاون مع منظمة العمل العربية لمدة يومين بمنتجع ميلينيوم صلالة برعاية صاحب السمو السيد مروان بن تركي بن محمود آل سعيد محافظ ظفار، وبحضور أصحاب المعالي وأصحاب السعادة والنخب المشاركة من مختلف الأقطار العربية. وتناول المنتدى عدة محاور في الأطر المؤسسية والتشريعية لريادة الأعمال النسائية، وبناء قدرات رائدات الأعمال من خلال التعليم والتدريب الرقمي، بالإضافة إلى مستقبل ريادة الأعمال في ظل الاقتصادات الرقمية من حيث التحديات والطموح، ودور المرأة في نجاح المؤسسات في ظل الاقتصادات الرقمية من حيث التحديات والحلول..

IMG-20220829-WA0421

وتم مناقشة أوراق عمل حول تعزيز إسهامات القطاع الخاص في جذب وزيادة عدد رائدات الأعمال؛ المشتغلات بالأعمال الرقمية. ووضـع قـاعدة علمية وتدريبية لدفع المرأة للقيام بدور أكبر ضـمن قوى العمل الرقمية، وتزويدها بالأدوات والمهارات التي تحتاج إليها. والحد من العوائق التي تحول دون مشاركة المرأة في قوة العمل عن طريق وضـع ترتیبات أكثر مرونة للعمل عن بعد، وخلق فرص جديدة عبر الإنترنت، وتطوير بيئة التجارة الإلكترونية، وتخصيص برامج مرنة تستهدف رائدات الأعمال المستخدمات للبيئة الرقمية والأدوات التكنولوجية.

وقال صاحب السمو السيد مروان بن تركي بن محمود آل سعيد محافظ ظفار: إن رائدات الأعمال بحاجة إلى وجود أهداف واضحة على المستوى الوطني، تعينها على تكافؤ الفرص وتعزز دورهن في ظل هذه المنظومة المتغيرة في ظل استراتيجية عربية، مضيفا إن وجود مسقط كمدينة عربية رقمية تعزز ما تضعه سلطنة عمان من أطر تشريعية.

IMG-20220829-WA0423

مستقبل العمل
وقال سعادة الشيخ نصر بن عامر الحوسني وكيل وزارة العمل للعمل: إن سلطنة عُمان اتخذت خطوات متقدمة من خلال الاستراتيجيات والرؤى الاقتصادية والتعليمية والتدريبية التي تخدم مستقبل العمل بشكل عام، واضعة في الاعتبار الإنسان محور التنمية من خلال توفير منظومة تعليمية وتدريبية مرتبطة باحتياجات ومستجدات سوق العمل ومواكبة التطورات التي تطرأ بين حين وآخر على سوق العمل المتنامي، وعملت في هذا الإطار على تنظيم المنشآت الصغيرة والمتوسطة وتوفير نظم الحماية الاجتماعية ولم تغفل عن استراتيجيات الاقتصاد الأخضر، كونه مولدًا لفرص العمل وفاعلا في حراك التنمية المستدامة.

وأضاف سعادته: إن مستقبل العمل لرائدات الأعمال في ظل الاقتصادات الرقمية يشكلّ أحد أهم التحديات التي تواجه مختلف دول العالم، خاصة في ظل تنامي أعداد الباحثين عن العمل والتغيرات المتسارعة في النمو الاقتصادي وزيادة نسبة النساء الباحثات عن فرص، وظهور أنماط حديثة للعمل مما يتطلب توفير المزيد من الاستثمارات والكفاءات البشرية والمهارات العلمية والعملية للنهوض بالأوضاع الاقتصادية من أجل توفير العمل اللائق، تماشيًا مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لتحقيق العدالة الاجتماعية، وتطوير الأطر الوطنية لتنمية رائدات الأعمال وتسويق الفكر الابتكاري مع تبني قوانين استثمار مستجيبة للتنوع الاجتماعي.

وأشار سعادته إلى أن سياسات الدول العربية واستراتيجياتها بشأن مستقبل العمل يجب أن تتناغم مع التحديات الجديدة للثورة التقنية والذكاء الاصطناعي وأن توظف التقنية لتمكـين الإنسان وتعظيم دوره الإنتاجي في مجال العمل.

وإن للتكنولوجيا والذكاء الاصطناعي تأثيرًا على مستقبل العمل، وكما هو الحال أيضا على رائدات الأعمال؛ لذا على منظمة العمل العربية رصد التجارب الدولية في هذا المجال ونقلها من سياقها العالمي لتصبح ممارسات يمكن تطبيقها على الدول العربية من أجل تحقيق الانتقال السلس من الاقتصاد التقليدي إلى الاقتصاد الرقمي.

معالجة التحديات
وقالت سعادة النائبة سولاف حسين مصطفى درويش من لجنة شؤون عمل المرأة العربية، عضوة مجلس النواب المصري: إن الهدف الذي نعول عليه من هذا المنتدى المهم هو معالجة التحديات التي تواجه رائدات الأعمال في ظل الاقتصاديات الرقمية، وتقليص الفجوة الرقمية المتسعة بين الجنسين والتي تؤثر على مكانة المرأة في سوق العمل، خاصة في ظل الأنماط الجديدة للعمل، وسبل بناء قدرات رائدات الأعمال من خلال التعليم والتدريب الرقمي من أجل تعزيز جهود المرأة العربية وتكريس مبدأ العدالة النوعية وتكافؤ الفرص، وتضافر الجهود من جانب الحكومات ودخول عالم الاقتصاد الرقمي مع إنشاء قاعدة علمية وتدريبية للتجارة الإلكترونية لهن، وتزويدهن بالأدوات والمهارات التي تساعدهن على تسويق منتجاتهن، وتحسين فرص وصولهن إلى الأسواق. كذلك التركيز على المرأة في قطاعي الزراعة والصناعة، ووضع برامج تدريبية لهن ترتكز على التكنولوجيا الرقمية.

وأضافت: إننا نتطلع إلى الاستفادة من التجارب العربية لرائدات الأعمال في ظل الاقتصاديات الرقمية، فكل دولة عربية لديها شيء مميز وداعم لرائدات الأعمال، ونهدف من خلال أعمال هذا المنتدى إلى تبادل الخبرات العربية لتوفير بيئة محفزة لرائدات الأعمال، الأمر الذي سيسهم بشكل فعال في تحقيق التنمية المستدامة في ربوع وطننا العربي.

وألقى فايز علي المطيري المدير العام لمنظمة العمل العربية كلمة منظمة العمل العربية، قال فيها: أبرزت جائحة كورونا أهمية استخدام التكنولوجيا كأداة فاعلة في مواجهة الإغلاقات على مستوى العالم فكرست لدى الحكومات العربية أهمية إدراج سياسات التحول الرقمي ضمن خططها الوطنية، وأن هذه الخدمات فرضت واقعا جديدا بشأن المرأة التي بات بإمكانها العمل من داخل المنزل والاستفادة من طاقاتها الكامنة، لذا يجب علينا العمل على إيجاد الآليات اللازمة لإدماج النساء في الأسواق الرقمية وتمكينها من الأنماط الجديدة للعمل، وتطوير مهاراتها الرقمية للاستجابة لمتطلبات سوق العمل الجديدة.

شاهد أيضاً

19_2022-638006728847411235-741

هبة عبدالعزيز: المرأة المصرية ساهمت بدور كبير ومؤثر في نصر أكتوبر.. وتكشف عن قصص بطولية للمجاهدات

أكدت هبة عبدالعزيز، مديرة وحدة المرأة وقضايا المجتمع بمركز الوحدة للدراسات، أن المرأة المصرية ساهمت …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com