الرئيسية / أخبار / البندقية … مدينة السحر والعشق والأساطير
?????????????????????????????????????????????????????????
?????????????????????????????????????????????????????????

البندقية … مدينة السحر والعشق والأساطير

من الممكن ان تختلف السياحة في البندقية عن أي مكان آخر على الأرض وليس لها مثيل في اكثر الأماكن الجمالية، فهذه المدينة تعتمد على طرق نقل فريدة وعلى مبانٍ قديمة تآكلت بفعل المياه، وعلى إرثٍ تاريخي عظيم يندر وجوده اليوم، ولكنها ايضاً مكان للراحة النفسية، بعيد عن ضجيج الحياة اليومي، فكل ما في البندقية هو بسيط وبعيد عن التقدم الذي يسيطر على حياتنا ويزعجنا.

وليست مدينة فينيسيا فقط مدينة العشاق، بل هي في كل حبة تراب منها مجبولة بالحب، فهواؤها ينشر الحب، وطبيعتها تغمر العشاق بأجواء رومنسية فريدة. إنها مدينة البندقية في إيطاليا، أو مدينة فينيسيا، انها موطنك الإستجمامي الأولى بروح العشق المجنون.

البيت المسحور

من اسرار مدينة البندقية البيت المسحور التي أنزلت عليه لعنة فقد بنا جوفاني داريو من عائلة غير نبيلة قصراً بديعاً منذ قرون على شاطئ القناة الكبيرة وجعل واجهته من الرخام النفيس والمرمر لكن كل من سكن فيه إنتهى بالإفلاس أو الإنتحار ومنهم تاجر أرمني كان يتعاطى تجارة الاحجار الثمينه وآخرهم راوول غارديني الثري الإيطالي الذي إنتحر قبل 13سنة.
وهذا ما جعل هذا القصر مقصداً للعديد من الزوار الذين يذهبون لرؤية جماله الأخاذ. ويقول كل من يزور المدينة انها مليئة بالقطط، ويعتبر سكانها انها تجلب الحظ وفي الوقت عينه هي لطيفة وجميع الزوار يحبونها فهي جميلة وأليفة.

التسوق في مدينة العشاق

من روعة إلى أخرى، نتنقل في مدينة البندقية لنصل إلى ساحة سان ماركو وسان باولو، ومن جزيرة جوديكا إلى جزيرة مورانو، كلها اماكن سياحية بإمتياز، من معالم تراثية، وفنادق، مطاعم، وحتى اسواق تجارية توجد فيها الماركات العالمية.
والمعروف ان الموضة تخرج من الأسواق الإيطالية لتتوزع على أبعد بقعة في الكرة الأرضية. واشهر منطقة للتسوق في فينيسيا هي منطقة Mercerie المتفرعة من منطقة Mark’s square حيث هناك كل ما تحتاجه كل سيدة لمصمّمين عالميين.

كرنفال مدينة فينيسيا

تشكل الجسور المائية شرايين الحياة في مدينة العشاق، فهي تربط أوصال الجزيرة ببعضها البعض، فالمدينة تملك العديد من الجسور وخصوصاً تلك المخصّصة للمشاة، حيث يمكن التمتع بأشعة الشمس والمنطقة المائية كلها تحت أقدامك. فكل من يزور فنيسيا يؤخذ بجمال معمارية جسورها وهندستها، وفخامتها التي تعتبر ظاهرة غريبة من صنع الإنسان.

وفي كل الساحات وحتى على الجسور، وتحديداً في 28 من كانون الثاني/يناير يبدأ كرنفال مدينة البندقية حيث يتراشق الناس بالمياه، ويرتدون لباس الأمراء، وتحيط بهم الفرق الموسيقية تعزف الألحان والموسيقى الإيطالية، ليتجمع الناس ويقومون بعروض راقصة ملفتة لنقل صور مدينة البندقية القديمة.
جسر اللاعودة للحياة العاطفية

أول ما يتبادر إلى الذهن حين تُذكر مدينة البندقية في إيطاليا هي مسرحية تاجر البندقية، وماركو بولو، وجسر اللاعودة أو الآهات.
ونبدأ الجولة من على هذا الجسر حيث يختصر كل صور مدينة البندقية وسمي جسر Rialto Bridge، بجسر اللاعودة لأنه كان الممر الوحيد الذي يمر عليه المحكومين بالإعدام في طريقهم إلى مكان التنفيذ.

أما تسمية الآهات فيعود للسبب ذاته أي أن المحكومين يتأوهون على الجسر حين يعلمون أنهم لن يروا الحياة مرة أخرى. كما أن الجسر له مكانة أخرى لدى العشاق حيث يسود اعتقاد بين الناس أن العشاق إذا مروا في مركب تحت الجسر في وقت الغروب فإن حياتهما العاطفية تستمر مدى الحياة.

مدينة فينيسيا المثالية

ليس جديداً أن تكون مدينة البندقية مقصداً للسفر، وليس تطفلاً سياحياً أن تكون ساحاتها وجسورها مساحة للسير بين المعالم التي تكاد تنطق عن مجدها وسطوتها عبر التاريخ، ففي كل جدار، أو تمثال، أو حتى شارع حكاية تختلف عن الأخرى. وخلف كل حجارة شيدت في المباني قصة تحاكي جمالاً لا يمكن وصفه ببضعة كلمات.

مدينة البندقية عبارة عن عدّة جزر متصلة ببعضها عن طريق جسور، وتطل مدينة البندقية على البحر الأدرياتيكي. وتعتبر من أهم المدن في إيطاليا ومن أكثر المدن جمالاً لما تتمتع به من مباني تاريخية يعود أغلبها إلى عصر النهضة في البلد. بالإضافة الى قنواتها المائية المتعددة ما يجعلها فريدة من نوعها على مستوى العالم.
التنقل بالقوارب

أما الأغرب في مدينة البندقية فهو وسيلة التنقل غير الإعتيادية، فما من خدمة تاكسي، ولا باصات، بل خدمة القوارب والعبارات. ففنيسيا هي عبارة عن أكثر من مئة جزيرة ملتصقة، فهي من أصعب أماكن التنقل عملياً وهندسياً. إذًا القوارب الكلاسيكية متوفرة بكثافة في المدينة والتي يطلق عليها اسم الـ Gondola أو الجناديل. وهو قارب بطول11 مترًا يتألف من 280 نوع مختلف من الأخشاب ويقوده بحارة بلباس خاص.

تعتبر مدينة البندقية المثالية من ناحية عدم استخدام السيارات والشاحنات على مستوى أوروبا والعالم. يمكن الوصول اليها جواَ عن طريق مطار تم بناءه مؤخراً وهو مطار ماركو بولو الدولي.

ليست مدينة البندقية في إيطاليا او مدينة فنيسيا، فريدة فحسب فهي أشبه بالمتعة الروحية الممتزجة بالعشق الوجودي، في البندقية يمتزج الماء مع النار، والبشر مع الحجر.

فمن منا لم يؤخذ الى ابعد عالم من الخيال يوم تمتع برؤية صور مدينة البندقية في كل الكتب والمواقع التاريخية والسياحية، وعلى صفحات كل عاشق.

والمعروف عن فينيسيا انها المدينة الأكثر رومانسية وهذا الوصف أخذته من العرب. مدينة البندقية، قبلة العشاق وافضل مكان لقضاء شهر العسل، فهي ساحرة، تنقل كل سائح عبر الجسور من مدينة الى أخرى أكثر روعة وجمالاً.

هي الجزيرة المائية في شمال إيطاليا، ويقدر عدد سكانها بـ271 الف نسمة أما عدد زوارها سنوياً فأكثر بكثير. هي بإختصار البندقية الفاتنة بسحرها الرومنسي.

شاهد أيضاً

19_2022-638006728847411235-741

هبة عبدالعزيز: المرأة المصرية ساهمت بدور كبير ومؤثر في نصر أكتوبر.. وتكشف عن قصص بطولية للمجاهدات

أكدت هبة عبدالعزيز، مديرة وحدة المرأة وقضايا المجتمع بمركز الوحدة للدراسات، أن المرأة المصرية ساهمت …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com