الرئيسية / أخبار / صوفيا لورين «المرأة القوية» مجدداً
صوفيات

صوفيا لورين «المرأة القوية» مجدداً

لم تتمكن الأعوام الـ 86 أن تهزم فيها روح الكبرياء التي أصرت على أن تميط اللثام عنها في كل دور أدته عبر مسيرتها الطويلة، وها هي تعيد الكرة اليوم في عمل من إخراج ابنها إدواردو بونتي تعرضه «نتفلكس». إنها النجومية التي باتت أمراً عادياً اليوم بحياة صوفيا لورين، الممثلة الإيطالية التي لم تعد الشاشة السينمائية تنتج أمثالها في زماننا بحسب ما ذكر مقال «الإندبندنت».

«لماذا تعتقدون أنه حين يكون المرء نجماً، فإن ذلك ليس بالأمر الطبيعي. كما أنني لا أعرف فعلاً فهم مَن يقولون إني نجمة، أما أنا فلم أشعر قط بمثل هذه الطبيعية»، تقول أيقونة الزمن الذهبي، رداً على سؤال عبر منصة «زووم» الافتراضية. أما عن الفيلم الذي عادت لتعلب دور البطولة فيه بعد عقد من الانقطاع، فيحمل عنوان «الحياة المقبلة»، وتلعب فيه دور مدام روزا، الناجية من الهولوكوست التي ترعى أطفال الأمهات الآخرين، فتصفه بالدور “الرائع”.

شاهد أيضاً

انططط

انطلاق النسخة الـ13 من «رمضانية الشارقة لرياضة المرأة» 

إنطلقت   الدورة الرمضانية لمؤسسة الشارقة لرياضة المرأة في نسختها رقم 13 في 3 ألعاب رياضية، …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com