الرئيسية / أخبار / في الشارقة ..القمة الثانية لتمكين المرأة اقتصاديا تستعرض قصص النجاح
شارقققق

في الشارقة ..القمة الثانية لتمكين المرأة اقتصاديا تستعرض قصص النجاح

كشفت القمة العالمية للتمكين الاقتصادي للمرأة عن برنامج فعاليات نسختها الثانية التي تعقد تحت شعار “محركات التغيير” برعاية سمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي ، رئيسة مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة يومي 10 و11 ديسمبر الجاري بمشاركة 50 متحدثا يمثلون منظمات وقطاعات خاصة ومسؤولين حكوميين ونخبة من الخبراء المعنيين بتمكين المرأة على المستويين المحلي والدولي.

يتضمن برنامج القمة، التي تنظمها مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة بمركز الجواهر للمناسبات والمؤتمرات بالشارقة – 29 ورشة عمل إلى جانب 18 جلسة رئيسية.

ويشهد اليوم الأول للقمة ورشة “تفاعلوا وتبادلوا الأفكار مع حوار المجلس” و تستهدف إلهام وتشجيع وتمكين وجذب منتسبات جدد إلى المجلس من خلال مشاركة تجارب حياتية وعملية لسيدات أعمال ناجحات وعرض مجموعة من النصائح المقدمة منهن حول كيفية الاستفادة من أخطاء الآخرين وكيفية تعزيز صورة العلامة التجارية وانتشارها دوليا بالإضافة إلى أهمية التواصل مع سيدات الأعمال .

وتجمع ورشة عمل “آليات شاملة لتعزيز التنوع في قيادة الأعمال” التي تستند إلى نتائج وتوصيات تقرير حمل عنوان “المرأة في الاقتصاد: المشهد في منطقة الخليج العربي” والمقرر نشرها في ديسمبر الجاري.. بين قادة الفكر والجهات المعنية وتركز على نشر نتائج التقرير بهدف إشراك الجهات المعنية وتشجيع النقاش حول الحلول المبتكرة لدعم المرأة في بيئة العمل.

وتمنح ورشة “كيف تجعل من مشروعك الخاص قصة ملهمة” المشاركات الفرصة للتفكير بإبداع و المشاركة في تقديم الحلول للتحديات الاجتماعية التي تواجه العالم من خلال التفكير الشامل وتعلم كيفية صياغة قصص مشروعاتهن و استخدام هذه القصة إلى جانب مهاراتهن العملية للوصول لمصادر التمويل.

وتركز الورشة على ريادة الأعمال الاجتماعية لتلبية الاحتياجات العالمية و ستعمل المشاركات جنبا إلى جنب مع فيليب هاردينج مؤسس صندوق الاستثمار “إمباكت جنكي” الذي يركز على الاستثمار في مشاريع ذات أثر اجتماعي كبير وإيجاد حلول لأكبر التحديات الاجتماعية في العالم.

وتضم ورشة “لقاء مع موجهين” مجموعة متنوعة من الموجهين مع إتاحة الفرصة للمشاركات للتواصل معهم بطريقة فعالة .. وتم تصميم جلسة التوجيه بطريقة تسمح للمشاركات بالتفاعل السريع مع جميع الموجهين مع إمكانية طلب النصائح والإرسشادات من أحد الموجهين .

فيما تتناول ورشة “مجتمع التعلم المهني للمرأة ” المفاهيم والظروف والإجراءات والمهارات والثقافة اللازمة لقيادة مجتمع تعليمي مهني للمرأة في الاقتصاد ومن المتوقع من المشاركات تطوير وبناء خطة لمؤسساتهن لتكوين مجتمع تعليمي في بيئة أعمال فعلية.

و في ورشة “مهارات التفاوض الأساسية للمرأة” ستخوض المشاركات تمرين محاكاة للتفاوض لمدة 45 دقيقة وسيحصلن على مجموعة من الموارد وبعض القواعد التي يجب اتباعها للوصول إلى النتيجة المرجوة.

وتمنح ورشة “تعزيز التأقلم الإداري والابتكار” المشاركات فرص استكشاف منهجيات التفكير التي تساعد في عملية الابتكار إلى جانب استكشاف المهارات الأساسية لاغتنام و تحديد الفرص والاستعداد للتعلم من الأخطاء لتطوير الأداء في العمل.

وتشهد ورشة “تمكين المرأة في قطاع الرعاية الصحية” مشاركة مؤسسة أصدقاء مرضى السرطان والتي تقدم جلسة نقاشية تفاعلية حول أثر تمكين المرأة عبر تزويد المشاركات بمعلومات موثوقة والأدوات اللازمة لتحسين نتائج الرعاية الصحية مع التركيز على التمكين الصحي في مجال التوعية بسرطان الثدي.

وتتناول ورشة “استشراف مستقبل العمل والاستعداد لمتغيراته” موضوعات مثل اتجاهات سوق العمل وكيف يمكن لبرمجة التقنيات أن تعكس الانحياز التمييزي وعدم المساواة في توزيع المهام و الوظائف في المؤسسات .

وتتمحور ورشة عمل “الحوار عبر الفن” حول التعامل مع التوجهات العالمية باستخدام الفن والخطابة وستمكن المشاركات من استخدام الفن والخطابة في التعبير عن التحديات التي تواجههن.

وتشجع ورشة “الاستهلاك المستدام” المشاركات على استخدام الحقائب الصديقة للبيئة والتقاط الصور ومشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي للترويج للمشاركة الفعالة في تغيير العادات المؤثرة إيجابيا على البيئة.

وتحت عنوان “5 طرق تساعد رائدات الأعمال في إدارة الأعمال في مجال التعليم” تقام ورشة تفاعلية تهدف إلى تحديد عوامل نجاح رائدات الأعمال في مجالات الأعمال العامة وستركز على استكشاف طرق مبتكرة لكيفية اغتنام النساء الفرص الكثيرة المتاحة في مجال التعليم والتميز كرائدات في هذا المجال في ظل دبلوماسية المعرفة والرقمنة.

وتتناول ورشة “تحويل شغفك إلى عمل مربح” مفهوم الشغف وأهميته والطرق التي يمكن من خلالها أن ينشئ الأفراد مؤسسات أعمال ناجحة استنادا إلى شغفهم وطموحهم.

وتسلط الضوء على الركائز الثلاث لتحديد الشغف الذي يمكن أن يحقق الأرباح… فيما تتطرق ورشة “أساسيات التوريد المتنوع” لمبادئ التوريد وكيفية التدقيق لتحقيق عمليات شراء مراعية للنوع الاجتماعي وبرنامج تنوع الموردين لشركة بروكتر أند غامبل وتعريف الشركات المملوكة لسيدات بنظم التوريد للشركات لتمكينهن من المنافسة لكسب عقود الشراء والتوريد.

وفي اليوم الثاني من فعاليات القمة العالمية للتمكين الاقتصادي للمرأة تناقش مؤسسة سجايا فتيات الشارقة التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين كيفية مساهمة مؤسسات الشباب المحلية والدولية في مساعدة الفتيات على أن يصبحن محركات للتغيير في المجتمع.

وفي ورشة “كيفية عرض فكرة المشروع بطريقة مؤثرة لاستقطاب المستثمرين” يقدم فيليب هاردينج مؤسس صندوق الاستثمار”إيمباكت جنكي” وسيعزز المشاركون مهاراتهم لإظهار أحلامهم ودفع أعمالهم إلى أن تصبح أكثر تركيزا على التأثير .

و في ورشة عمل بعنوان “ترسيخ فكرة جدارة المرأة: حان الوقت لنحصل على ما نستحقه” سيتم استيعاب مفهوم الجدارة والأهلية و ما المقصود بها وما مبدأ عملها وما النتائج المرجوة منها كما سيتم التعقيب على المفهوم الحالي وإلقاء نظرة على الآثار المترتبة على المرأة.

وتحت عنوان ” الأمن السيبراني” تعقد ورشة عمل ستأخذ على عاتقها توعية المشاركين في القمة بكل ما يتعلق بالأمن السيبراني والذي هو ممارسة حماية الأنظمة والشبكات والبرامج من الهجمات الرقمية.

في حين تركز ورشة “فرص المرأة في ريادة الأعمال” على الطرق التي يمكن بها للمرأة البحث عن فرص ريادة الأعمال واغتنامها لتصبح مستقلة ماديا في حين تقدم ورشة “الاقتصاد النسوي” نبذة عن تاريخ المرأة العاملة في دول الغرب والرأسمالية ومبادئها والاقتصاد الخاص بالمرأة .

وتهدف ورشة “المرأة وريادة الأعمال الاجتماعية” إلى استيعاب مفهوم ريادة الأعمال الاجتماعية بشكل عام و كيف تسهم ريادة الأعمال الاجتماعية في تشكيل الاقتصاد العالمي اليوم إلى جانب تسليط الضوء على ممارسات ريادة الأعمال الاجتماعية على الصعيدين المحلي والدولي.

وفي ورشة “تعزيز العلامة التجارية الشخصية” تبني رائدات الأعمال المهارات اللازمة لإيصال علامتهن التجارية بالتأثير وسيتدربن على استخدام سرد القصص كوسيلة لتقديم رسائل حقيقية وذات معنى تدعم علامتهن التجارية .

وتبحث ورشة “التمكين الاقتصادي للمرأة – الاقتصاد في المجال الرياضي” تركيز المؤسسات الإدارية بشكل عام و الرياضية بشكل خاص على تبني مفاهيم الإدارة الحديثة من أجل تحقيق ميزة تنافسية.. فيما تسعى ورشة “السيطرة على العقل” إلى اكتشاف المعتقدات التي تقيد الفرد وتعلم كيفية الانتقال إلى عقلية الوفرة.

وتتناول إحدى الورش موضوع صحة المرأة العاملة وأسلوب حياتها وذلك بالنظر إلى ثلاثة جوانب هي التغذية والنشاط البدني والصحة النفسية بالإضافة إلى مناقشة العلاقة بين تعزيز صحة المرأة والتمكين الاقتصادي لها.

وفي ورشة “دور وسائل التواصل الاجتماعي في دعم الأعمال” سيتم مناقشة طرق ذكية لاستخدام وسائل التواصل الاجتماعي في بناء علاقة وثيقة بين المؤسسة والمتعاملين.

وتسلط ورشة عمل “التواصل اللاعنفي” الضوء على كيفية زيادة القدرة على التراحم وإظهار المشاعر والتعبير عما في الداخل بطريقة غير عنيفة بالاعتماد على النظرية ونهج التواصل اللاعنفي الذي وضعه مارشال روزنبرغ .

وتعرض ورشة “تجربة جنوب أفريقيا في تعزيز عمليات الشراء من الشركات المملوكة للنساء” عمل هيئة الأمم المتحدة للمرأة في تعزيز التعليم والتطوير المهني للنساء في جنوب أفريقيا.

وتستعرض ورشة “دعم الحكومات المحلية لعمليات الشراء التفضيلية” نموذجا لدعم الحكومات المحلية لعمليات الشراء التفضيلية المراعية للنوع الاجتماعي وكيفية تعزيز التمكين الاجتماعي والاقتصادي لرائدات الأعمال إضافة إلى استعراض شراكات هيئة الأمم المتحدة للمرأة مع بلدية مقاطعة أماثول في جنوب أفريقيا و الجمعية الألمانية للتعاون الدولي /GIZ/ بشأن تعزيز عمليات الشراء المراعية للنوع الاجتماعي.

*المصدر : وام

شاهد أيضاً

حاتا

30 ملليغراماً من الحديد يومياً.. ضرورية للمرأة الحامل

ذكرت الجمعية الألمانية للتغذية أن المرأة تحتاج خلال فترة الحمل إلى مزيد من عنصر الحديد، …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com