الرئيسية / أخبار / اختصاصية التغذية ستيفاني نصّار: الوقاية والكشف المبكر لإنقاذ الحياة وقلب المرأة
523997551
523997551

اختصاصية التغذية ستيفاني نصّار: الوقاية والكشف المبكر لإنقاذ الحياة وقلب المرأة


//

أمراض القلب والشرايين تتفوق على غيرها من الأمراض التي تؤدي إلى الوفيات بين النساء في العالم

اختصاصية التغذية في مركز “يدنا” ستيفاني نصّار، تفسر لنا  كل ما يقدمه المركز من خدمات، وعلى أهمية الكشف المبكّر في إنقاذ حياة النساء.

*كيف ومتى تأسست جمعية “يدنا” ومركز “يدنا- صحة قلب المرأة”، وما الهدف؟
– تأسست جمعية “يدنا” سنة 2013 في مبادرة قامت بها السيدة الأولى سابقًا وفاء سليمان، وذلك بعد دراسة على الأرض مع منظمة الصحة العالمية، وشركة “بوز أند كو” العالمية للاستشارات، تبين من خلالها أنّ المسبب الأول للوفيات في لبنان والعالم هي أمراض القلب والشرايين، مقارنة مع جميع الأمراض الأخرى مجتمعة.
وبعد دراسات عديدة تبين أنّ النساء معرّضات لخطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين، والوفاة من جرّاء ذلك، تمامًا مثل الرجال، خصوصًا بعد سن الـ45 عامًا؛ المرحلة العمرية التي تسبق انقطاع الطمث، ومع ما يصاحبها من تراجع في الهرمونات النسائية التي كانت تشكل عامل حماية. ولهذا السبب تأسس مركز “يدنا- صحة قلب المرأة”، بالتعاون مع الجامعة الأميركية في بيروت، وكلية الطب في الجامعة اليسوعية، وهو مركز للوقاية وليس للعلاج، يهدف للكشف المبكّر عن أمراض القلب والشرايين، ويحث النساء على إجراء الفحوص ولو لمرة واحدة على الأقل في خلال السنة.
مع الإشارة إلى أنّ جميع الأطباء والعاملين في المركز، هم خريجو هاتين الجامعتين. وكل امرأة تزور المركز يجب أن تتأكد بأنها تحصل على أفضل نوع من الخدمات الطبية.

*ما هي الإجراءات المتّبعة في المركز؟

– خلال يوم واحد، تخضع المرأة لتخطيط للقلب وفحوص دم شاملة. وفي حال كانت المرأة بحاجة إلى صور أشعة، بعد كشف الطبيب عليها، تخضع لتصوير القلب للتأكد من صحة عضلة القلب، ولـ “سكانر” للكشف عن إمكان وجود تكلّس في شرايين القلب، والتي يمكن اعتبارها الخطوة الأولى قبل إرسال المرأة للخضوع إلى “تمييل القلب”. كما هناك صورة الأشعة للصدر، ومتابعة مع اختصاصية التغذية بهدف الحدّ من عوامل الخطر لأمراض القلب، مثل ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع نسبة الدهون في الدم مثل الكولسترول والدهون الثلاثية، والتحكم بمستويات السكر في الدم…
ولا بد من التنويه بوجود مساعدة اجتماعية في المركز، لأننا نستقبل جميع النساء من مختلف المستويات الاجتماعية وسواء كانت لديهم تغطية صحية أم لا.
الكشف المبكّر يتمّ مرة واحدة خلال العام، وفي حال كانت الفحوص الطبية للمرأة تتطلب منها زيارة المركز لأكثر من مرة في العام، فيجب أن تقوم بذلك من أجل الاطمئنان إلى صحتها.

يُذكر أنّ مركز “يدنا” هو مركز للأبحاث الطبية أيضًا، وينشر الثقافة والتوعية على الأراضي اللبنانية كافة من خلال حملات توعية تُقام شهريًّا.
كما يقدم خدمة التوقف عن التدخين، حيث يتم إرسال النساء الراغبات إلى مستشفى الجامعة الأميركية لهذا الهدف.

*كيف يمكن الوقاية من أمراض القلب والشرايين؟

– الوقاية من أمراض القلب والشرايين تبدأ بالتحكم بعوامل الخطر، أي العوامل التي تزيد نسبة الإصابة بهذه الأمراض عند النساء:
*يمكن الحديث عن ثلاثة أمراض أساسية يجب التحكم بها للتخفيف من خطر الإصابة بأمراض القلب، وهي: ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع نسبة الدهون في الدم، وارتفاع نسبة السكر في الدم.
وإذا كانت المرأة مصابة بأحد هذه الأمراض، يمكن التحكم به من خلال المتابعة مع الطبيب، وتناول الأدوية التي يصفها لها بوتيرة منتظمة.
– اتّباع نمط حياة صحي مثل الحفاظ على وزن صحي، خصوصًا بعد انقطاع الدورة الشهرية.
– ممارسة الرياضة وعدم تفويت أيّ فرصة للقيام بالحركة والنشاط، ودمج الرياضة ضمن النظام الحياتي اليومي.
– التوقف عن التدخين بأشكاله كافة.
– الابتعاد قدر الإمكان عن مصادر التوتر والإجهاد والاكتئاب. لأنَّ الضغط النفسي هو عامل إصابة بأمراض القلب والشرايين.

*سيدتي.
//

شاهد أيضاً

عععع

نساء عربيات في مواجهة العنف والتحرش ضد المرأة

عقد مركز القدس للدراسات السياسية في عمان – فندق اللاند مارك، مائدة مستديرة بعنوان “نساء …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com