الرئيسية / أخبار / منظمة التعاون الاقتصادى: ١٢ مليار دولار خسائر الاقتصاد العالمى من العنف ضد المرأة
عنففح

منظمة التعاون الاقتصادى: ١٢ مليار دولار خسائر الاقتصاد العالمى من العنف ضد المرأة

 

قالت غابرييلا راموس، رئيسة مكتب منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية ومنسقة التعاون مع مجموعة العشرين: إن العنف ضد المرأة يكلف الاقتصاد الدولى خسائر تصل إلى نحو ١٢.١٧ مليار دولار، مؤكدة ضرورة وجود مساواة بين الجنسين تفيد المجتمع وتنعكس على الاقتصاد الكلى والنمو والتنمية الاقتصادية.
وأضافت راموس، خلال مؤتمر عقدته وزارة الاستثمار والتعاون الدولى، بالتعاون مع منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية وسفارة السويد، تحت عنوان «المناقشات الوطنية للتمكين الاقتصادى للمرأة»، أن مصر محور العديد من الحضارات ومن أهم الاقتصادات بشمال إفريقيا والشرق الأوسط بفضل الشباب فيها، والذين يستطيعون لعب دور هام فى التنمية الاقتصادية، قائلة «سندعم مصر فى تحقيق المساواة بين الجنسين».
وناقش المؤتمر مجموعة الإصلاحات التشريعية والاقتصادية التى قامت بها مصر أخيرا لتشجيع المشاركة الإيجابية للمرأة فى القطاع الخاص، بما فى ذلك قانون الاستثمار، وتعزيز مشاركة المرأة فى قطاع الأعمال.
وشددت على أن المنظمة نفذت العديد من الإصلاحات وعلى رأسها حملات لمواجهة ختان الإناث، ومحاولة تهيئة مناخ يتيح للمرأة فرص العمل، مضيفة أن نحو ٧٥٪ من الخريجين فتيات ولكنهن لا يجدن العمل اللائق، بينما ٥٥٪ يصلن للجامعة ونصفهن لا يعملن «هناك ٦٣% من المصريين يعتقدون أن الأطفال سيعانون إذا عملت المرأة».
من جانبها قالت مايا مرسى، رئيسة المجلس القومى للمرأة: إن زيادة مشاركة المرأة بالعمل يرفع الناتج المحلى إلى 34% فى مصر، علاوة على انخفاض معدلات البطالة للإناث.
وأضافت مرسى أن قطاع تكنولوجيا المعلومات على رأس القطاعات التى تشهد مشاركة نسائية فى مجتمع الأعمال، موضحة أن الرئيس السيسى ساهم فى توفير 250 مليون جنيه للحضانات لتوفير فرص عمل للسيدات.
وتابعت أن استراتيجية مصر ٢٠٣٠ لتمكين المرأة على المستوى الاقتصادى، لها ٤ محاور تشمل التمكين الاقتصادى واتخاذ القرار والحماية الاجتماعية ومحور التشريعات، لافتة إلى أن المرأة تستحوذ على ٣٠٪ من استثمارات البورصة، وتمثل نحو ٦٪ فى مجالس الإدارة، مضيفة أن هناك نحو ٩١٪ من النساء يعملن فى قطاع الرعاية غير مدفوعة الأجر، مضيفة أن «العام الحالى شهد زيادة عدد السيدات اللاتى يمتلكن حسابات بنكية إلى ٢٧٪ مقارنة بنحو ٩٪ فى السنوات السابقة».
من جانبها قالت سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، أن نسبة المخاطر من تعثر المرأة فى مجتمع الأعمال بالمشروعات وسجاد القروض أقل من الرجال، مؤكدة ضرورة تمكين المرأة اقتصاديا لأنه يحقق رفاهية للأسرة ويحسن من مستوى تعليم وصحة الأولاد.
وأضافت نصر، أن الحكومة تدعم مناخ بيئة الاستثمار للمرأة لأننا فى مناخ استثمارى تنافسى، «ننسق مع المؤسسات المختلفة لتمكين المرأة لزيادة الإنتاجية وتحسين التصدير وإدخال عملة أجنبية للبلاد»، لافتة إلى أن الدولة المصرية تعاونت مع البنك الآسيوى والدولى والأوروبى لتمكين المرأة اقتصاديا، خاصة على مستوى المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

شاهد أيضاً

نزيهةنتنت

وزيرة المرأة التونسية توصي بالاعتراف بدور المرأة الريفية في مواجهة التغيرات المناخية

أوصت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن نزيهة العبيدي بالعاصمة بضرورة الاعتراف بدور المرأة في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com