الرئيسية / أخبار / الفجوة في الأجور..إجازة الأمومة تكلّف المرأة السويسرية أزيد من خُمس أرباح حياتها العملية
سويسرات

الفجوة في الأجور..إجازة الأمومة تكلّف المرأة السويسرية أزيد من خُمس أرباح حياتها العملية

النساء الحاصلات على تعليم جامعي، هن الخاسرات الأكبر من إجازات الأمومة على المستوى المالي..اللجوء إلى إجازة مهنية بسبب واجب الأمومة يكلّف المرأة السويسرية 3.2% من مجموع المداخيل التي تجنيها في حياتها العملية مقابل كل سنة تقضيها خارج سوق العمل.

الدراسة التي أنجزتها مؤسسة “برو فاميليا” “Pro Familiaرابط خارجي” الداعمة للسياسات الأسرية، تشير إلى أن النساء الحاصلات على تعليم جامعي، هن الخاسرات الأكبر من إجازات الأمومة على المستوى المالي. ذلك أنهنّ يقضين ما معدّله 6.7 أعوام بعيدا عن عملهن عقب ولادة أطفالهن. وتعادل هذه الخسارة ما يناهز عن 20.000 فرنك عن كل سنة يقضينها بعيدا عن نشاطهن المهني، أو ما يوازي 470000 فرنك على مدى حياتهن العملية.

انخفاض دخل المرأة السويسرية يرجع في معظم الأحوال إلى خسارتها جزء من تجربتها المهنية. لكن مؤلفي الدراسة لا يستبعدون كذلك أن مردّ ذلك هو التمييز بسبب وضع الأمومة. أي أن صاحب العمل يفترض مثلا أن النساء أكثر عرضة للتغيّب في حالة مرض الطفل.

ولمعالجة هذه المشكلة، يوصي أصحاب الدراسة مثلا بالزيادة في أماكن رعاية الطفولة خارج المنزل بنسبة لا تقل عن 30%. وبحسب الدراسة إذا ما زادت فرص رعاية الطفولة ب 18000 مكانا، ترتفع نسبة مشاركة المرأة في القوة العاملة من 61% إلى 72%. ولن يكلّف إجراء مثل هذا سوى 500 مليون فرنك في السنة. ويشدّد منجزو هذه الدراسة أن معظم هذا المبلغ سوف يدفعه الوالدان. أما تعويض ما تبقى من المبلغ (166 مليون) فستغطيه عائدات ضرائب الأمهات العاملات.

 

شاهد أيضاً

بولوز

مؤسّسة أول فريق نسائي للبولو في مصر فرح عوض الله :كسرنا “احتكار الرجال” للألعاب الخطرة ونتحدّى المستحيل

تثبت المرأة كل يوم أنها قادرة على فعل المستحيل، ولم تعد هناك “ألعاب رياضية رجالية” …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com